عبد القادر أغا- شاعر من صفد

 كان من رجال الثورة المتخفين بحكم كونه فنان وشاعر كانت تنقلاته بين لبنان والأردن سهلة فكان صلة الوصل بين المجاهدين في صفد والخارج
ألتحق سنة 1944 بإذاعة الشرق الأدنى بيافا وعمل فيها حتى سقوط صفد وهجرة أهلة عن المدينة الى دمشق في عام 1954 عمل في أذاعة دمشق مدة سنة

ثم عمل في مجال الخياطة التي وجد فيها نوع من الفنون فأبدع فيها

من أهم أعمالة الشعرية أغنية يابو العيون السود التي غناها عبد المطلب وأغنية رقة حسنك وسمارك و في حوزتنا عدة مؤلفات بخط يدة لم تنشر بعد

كان لة تأثيرا عظيما بفكره في مجتمعة أنسان مثقف هادئ حكيم محب لفلسطين